أرجو للمتصفح الكريم أن يحصل على المتعة والفائدة القصوى من تصفح هذا الموقع والوقوف على المحطات العديدة التي أشتمل عليها، والتي في كل واحدة منها يوجد مخرج لبعض الأزمات، أو المشاكل الصحية التي قد تلم به أو أحد من الأقارب أو الأحباء، ويكون الخير فيما أطلع عليه واستفاد منه وأفاد الآخرين منه بإذن الله.
متعكم الله جميعا بالصحة والعافية، وكفانا وإياكم شر كل مكروه، إنه سميع قريب مجيب.

الفقاعات الجلدية

Blisters

تنتج تلك الفقاعات فى الغالب بسبب الاحتكاك المباشر بين الجلد السليم ، وبعض العوامل الأخرى التى تلحق به الضرر ، مثل لبس زوج جديد ضيق من الأحذية ، أو التعامل مع بعض المعدات بعنف يتولد عنه الاحتكاك وتظهر تلك الفقاعات أيضا فى القدمين عند اللعب أو ركوب الدراجة أو المشى لمسافات طويلة لأول مرة .

وللتغلب على تلك الفقاعات وعدم ظهورها ، فأنه يمكن اتباع ما يلى :

  • عندما يجد المصاب أن أحد تلك الفقاعات قد ظهرت فإنه قد يقرر ما إذا كان يقوم بفتحها لتصفية ما فيها من سوائل أم يتركها على حالها . وهذا فى الواقع يعتمد على حجمها ، ومن الأفضل أن لا تفتحها حتى لا يتلوث الجلد أسفلها .
    أما إذا كانت كبيرة ومؤلمة ؛ ففى تلك الحالة فأنه ليس لك خيار إلا أن تفتحها ، حتى تستريح من ذلك الألم المصاحب ، ولكن يجب الحذر من تلوث المكان المصاب .

  • لذا يجب تعقيم مكان الفقاعة قبل فتحها بمشرط أو شفرة موسى معقم بمادة الكحول أو ما شابه ذلك

  • بعد تصفية الفقاعة من محتواها ؛ يجب أن يترك الجلد المتكون عليها كما هو ، ولا يجب ازالته لأنه يقوم بعمل ضماد طبيعى لما تحته من جلد حساس ، كما أنه يساعد على الشفاء بمعدل أسرع عما لو تم إزالته

  • يجب وضع المضاد الحيوى على الجلد المصاب ونذكر بعض الأسماء فى هذا الشأن ، ( الجنتاميسين ) والجاراميسي.
  • يجب تغطية مكان الاصابة بعد ذلك بشاش معقم وشريط لاصق طبى .

  • هناك ضمادات من الجلد الصناعى تستعمل بكفاءة عالية فى حماية الجلد فى تلك المنطقة المصابة.

  • فى المساء يمكن أن تكشف مكان الفقاعة وتجعله يتعرض للهواء ، كما أن وضع القدمين فى الماء يساعد على الشفاء.

  • يجب تغيير الضمادة كلما كانت رطبة ، لأن تلك الرطوبة يمكن أن تخفى تحتها مصدرا للعدوى.

  • والأهم من كل ذلك ، فإنه يجب الوقاية من حدوث تلك الاصابة من أصله.

  • دائما البس جوارب قبل لبس الحذاء ؛ لأن الجوارب تحول دون الاحتكاك بمؤخرة القدمين وتمنع حودث الفقاعات فى تلك المناطق.

  • ضع البودرة المخصصة للعناية بالقدمين بصفة يومية ؛ فهى تعمل دوما على جفاف القدمين.

  • إذا كان ولا بد من مزاولة الرياضة مثل الجرى أو التنس أو غير ذلك مما يتطلب احتكاك مستمر على القدمين ، فإنه يلزم قبل ذلك أن تدهن القدمين بأحد تلك المركبات التى تحمى الجلد من الاحتكاك مثل مرهم البيبنثين  BEBANTHENE  OINTEMENT.

  • من الأفضل لبس الجوارب المصنوعة من مادة الأكليرك لأنها أكثر مقاومة للاحتكاك عن تلك الجوارب المصنوعة من القطن أو الصوف.

  • يمكن استعمال الشاى المغلى ، لمدة طويلة ، فى غسل القدمين ذات الجلد الحساس ، فإن حامض التانيك الموجود فى الشاى يعمل على جعل الجلد أكثر تماسكا وأقل حساسية للاحتكاك.