أرجو للمتصفح الكريم أن يحصل على المتعة والفائدة القصوى من تصفح هذا الموقع والوقوف على المحطات العديدة التي أشتمل عليها، والتي في كل واحدة منها يوجد مخرج لبعض الأزمات، أو المشاكل الصحية التي قد تلم به أو أحد من الأقارب أو الأحباء، ويكون الخير فيما أطلع عليه واستفاد منه وأفاد الآخرين منه بإذن الله.
متعكم الله جميعا بالصحة والعافية، وكفانا وإياكم شر كل مكروه، إنه سميع قريب مجيب.

سلس البول

Incontinence

سلس البول هو عرض وليس مرض ، لكن أن يكون لتبعية ذلك العرض هو التبول اللاإرادى ، فذلك يجعل المصاب فى حرج اجتماعى شديد ويخذله ، سواء كان فى العمل أم فى الحياة العامة ، مما يضفى عليه صفة ( مرض اجتماعى ) .
لأن بعض المرضى يمكن له أن يجلس فى البيت ويقاطع التعامل مع الناس لهذا السبب ، والبعض الاخر من الناس ينظم حياته وفقا لما أصابه من سلس .
ولك أن تتصور فداحة ذلك إذا عرفت أن هناك الملايين من البشر تعانى من ذلك العرض . 
وبالرغم من ذلك فانه يمكن لكل فرد أن يكون أفضل ، ويمكن له الشفاء .
وسلس البول هو درجات فى الشدة ، وليس مرتبط فى الدرجة الأولى بكبر السن والشيخوخة .
وهو عرض لا أحيانا لا يمكن تجنبه ، وفى كثير من الوقت يمكن تصحيحه . وربما أن بذل قليل من المجهود ربما يخفف من ذلك العرض ، بل ، وقد يمنع حدوثه .
فأنت الذى يمكن له أن يتحكم فى ذلك العرض ، وليس العكس .

وهنا سوف نعرض عليك بعض الطرق لكى تساعد بها نفسك .

  • أكتب مذكرات عن حالة المثانة لديك  _ لمدة اسبوع _ عن ماذا أكلت ، وماذا شربت ، وفى أى المرات تذهب إلى دورة المياه ، وفى أى المرات الأخرى يحدث لديك سلس مفاجئ ، فأن ذلك سوف يساعد على بيان السبب فى حدوث السلس .
  • راقب السوائل التى تشربها يوميا وقلل منها ، لأن كثرتها تؤدى حتما إلى زيادة تدفق البول للخارج  وخصوصا فى الليل قبل التوجه إلى الفراش ، ولكن لا ينبغى الصيام عن السوائل ، لأن فى ذلك مضرة  بميزان السوائل فى الجسم كله .
  • تجنب المشروبات الكحولية ، لأنها ترغمك على الذهاب المتكرر إلى دورة المياه وقضاء الحاجة.
  • تجنب شرب الكافيين ، لأنه يدر البول .
  • تجنب شرب عصير الجريب فروت ، لأنه أيضا مدر للبول ، ويمكن استبداله بعصير التوت ، لأنه حامض ، ومفيد للمثانة البولية .
  • تخلص من الامساك ، وذلك بأكل الكثير من الألياف مثل الذرة المشوية ( البوب كورن ) ، وشرب السوائل 
  • لا تدخن ، لأن النيكوتين يثير سطح المثانة ويجعله ينقبض ، وأن السعال من أثر التدخين ، يؤدى إلى تسرب البول من المثانة ( السلس ) .
  • تخلص من الوزن الزائد ، فأن فقدان أى وزن يؤدى إلى نتائج جيدة فى تحسن الحالة .
  • إذا جلست فى الحمام ، فتأكد أن المثانة قد فرغت تماما من محتواها .
  • توجه إلى الحمام فورا ، عندما تشعر أن هناك حاجة إلى ذلك ، ولا تتحرج فى أن تفعل ذلك حتى لو كنت فى مناسبة أو مكان لست معتادا عليه . لأن حبس ذلك الشعور ، سوف ينجم عنه التهاب وتمدد فى المثانة . وأيضا لو أن لديك مثانة ممتلئة ، وعضلة قابضة عند عنق المثانة ضعيفة ، فمجرد الضحك أو الكحة أو العطس  فأن كل ذلك سوف يؤدى إلى تدفق البول اللاإرادى خارجا .
  • نظم عملية اخراج البول من المثانة ، وتعود أن تذهب كل ساعة الى دورة المياه لتفريغ المثانة ، وتدريجيا يمكن زيادة الوقت ، من ساعة إلى اثنين ، إلى ثلاثة ، وهكذا . فذلك يأتى نتائج جيدة .
  • معدل التوجه لزيارة دورة المياه يوميا ، يتراوح ما بين كل 3 إلى 6 ساعات ، لذا يجب التعود على ذلك لمدة من أسبوعين الى ثلاث أسابيع لتمرين المثانة على الانضباط فى التوقيت .
  • إذا كان الفرد الذى يعانى من سلس فى البول كبيرا فى السن ، فيجب أن تكون دورة المياه أقرب ما تكون لمحل نومه ، لأن الوقت بين الشعور بالرغبة فى التبول وحتى الوصول الى الحمام ، قد يكون كبيرا ويحدث الحرج .
  • مارس بعض التمارين التى تقوى من عمل المثانة ( تمارين كيجيل KEGL EXERCISES  ) خصوصا بالنسبة للسيدات اللائى يعانين من سلس فى البول خلال أو بعد الحمل ، وأيضا الرجال فى كل الأعمار .
    وهذا التمرين يتم بتصور أنك تريد أن تتحكم فى مرور البراز من فتحة الشرج ، وتمنع خروجه أو أنك تريد أن تعصر العضلات القابضة لفتحة الشرج ، فهذا التمرين يقوى العضلات الخلفية للحوض وجزء من العضلة القابضة للمثانة .
    ثم تخيل أنك تتبول وتريد أن تقطع مرور البول فى لحظة معينة ، على أن تبدأ من جديد ، وذلك التمرين يتحكم فى الجزء الأمامى للعضلة القابضة للمثانة .
    والآن مارس ذلك التمرين من الخلف للأمام ، وذلك بالعد حتى أربعة ، وأنت قابض على تلك العضلات فى وضع التقلص ، ثم أرخى بعد ذلك ، وكرر التمرين مرات عدة لمدة دقيقتين ، على الأقل ثلاث مرات فى اليوم أى تكرار التمرين حوالى 100 مرة فى اليوم .