أرجو للمتصفح الكريم أن يحصل على المتعة والفائدة القصوى من تصفح هذا الموقع والوقوف على المحطات العديدة التي أشتمل عليها، والتي في كل واحدة منها يوجد مخرج لبعض الأزمات، أو المشاكل الصحية التي قد تلم به أو أحد من الأقارب أو الأحباء، ويكون الخير فيما أطلع عليه واستفاد منه وأفاد الآخرين منه بإذن الله.
متعكم الله جميعا بالصحة والعافية، وكفانا وإياكم شر كل مكروه، إنه سميع قريب مجيب.

آلام العضلات

Muscle pain

آلام العضلات هو شكوى لسوء استعمال أو كثرة استعمال عضلات معينة فى متطلبات كثيرة للعمل كل يوم وذلك الألم قد يكون فى شكل تقلص أو إجهاد أو تعب .

فماذا يمكن عمله للتخفيف من آلام العضلات المختلفة فى الجسم .

  • خذ الأمور ببساطة ، حيث أنه فى كل مرة تمارس فيها أنواع من الرياضة ، فإن عضلات جسمك قد يلحقها بعض الضرر ، وأنه يجب مرور 48 ساعة ، حتى تبرأ العضلات من أثر الرياضة
    والآلام فى العضلات معناها تلف قد حدث لها ، لذا يجب التوقف عن ممارسة الرياضة فور حدوث الألم وليس بالضرورة أنه يجب أن تلعب بقسوة ولمدة طويلة من الوقت ، حتى يحدث التلف فى العضلات ، بل أنه يكفى أن تجلس فى وضع خاطئ لوقت طويل ، حتى يحدث مثل ذلك الضرر .
    وتقلص العضلات فى حاجة إلى وقت قصير للسيطرة عليه ، بينما الإجهاد الشديد للعضلات فهو يتطلب أيام أو أسابيع للسيطرة عليه ، وذلك بالراحة الكاملة لتلك العضلات المتضررة .

  • فور حدوث الاصابة ، يجب وضع العضلات المصابة فى الثلج مباشرة لمدة 20 دقيقة فى كل مرة خلال النهار ، وذلك حتى لا تتورم العضلات ، والثلج سوف يغلق الأوعية الدموية ويعمل على الإقلال من التورم ولكن لا يجب أن تترك الثلج على العضلات المصابة لمدة طويلة ، لأنه ربما يلحق الضرر بالأنسجة المحيطة بمنطقة التبريد ، خصوص لدى هؤلاء المرضى بالقلب أو السكرى ، أو أمراض بالأوعية الدموية

  • يمكن لف العضو المصاب فى رباط ضاغط بارد ، لأن الضغط فى حد ذاته هو علاج للألم ، ولكن يحذر من الضغط الشديد على مكان الإصابة ، حتى لا يؤدى ذلك إلى تورم المنطقة السفلى من الرباط .

  •  أرفع القدم أو الساق المصابة إلى أعلى ، لمنع الدم من الركود أسفل ، ومن ثم التورم .

  •  بعد أن بدأت بكمادات الثلج ، فأنه يمكن التحول تدريجيا لعمل كمادات حارة ، لأنها سوف ترخى العضلات المتضررة ، وتنشط الدورة الدموية ، وتسرع من عملية الشفاء .

  • يمكن استعمال بعض تلك المستحضرات الدوائية التى على هيئة كريمات بغرض تدفئة مكان الاصابة ولكنها تعطى دفئ سطحى ولا تدفأ العضلات . لذا فأنها ربما تساعد على الشعور بالراحة.

  •  تناول بعض المسكنات ، مثل الأسبرين أو البروفين .

  •  يمكن العمل على شد العضلات المصابة تدريجيا، وذلك بغرض إرخائها ، ولمنع العضلات من أن تقصر فى الطول من أثر الاصابة .

  •  يمكن عمل تدليك للعضلات المتضررة ، فإن ذلك سوف ينشط الدورة الدموية ، ويقلل من الآلام .

  •  يمكن أداء التمارين الرياضية فى فصل الشتاء ، وأنت مرتدى مزيد من الملابس بغرض تدفئة العضلات عند الإحماء ، وذلك لمعاونة العضلات فى أداء مهامها .

  •  لو فاجئك تقلص فى عضلات الساق أو القدم ، فأنه يكفى القيام واقفا حتى يزول ذلك الألم.

  •  كرر نفس التمارين التى جعلتك تتألم من العضلات الموجعة ، وذلك فى اليوم التالى مباشرة ، فان ذلك سوف يعمل على تهدئة نفس تلك العضلات المتألمة .

  •  يجب إنقاص الوزن ، لأن الوزن الزائد سوف يرهق العضلات عند تأدية وظائفها .

  •  لو أن رياضة الجرى سوف ترهقك دوما ، فحاول أن تجد رياضة أخرى لا ترهق عضلاتك بديلا عن الجرى ، مثل السباحة وركوب الدرجات .

  •  بعد أداء التمارين الرياضية يجب التدرج فيها عند الإيقاف عن التمارين ، لأن هناك بعض المواد الكيميائية الضارة والتى يجب التخلص منها تماما ، والعمل على إخراجها من الجسم .
      حيث أنه أثناء أداء التمارين الرياضية ، فأن تيار الدم يصبح مشبعا ببعض المواد الكيميائية والتى من أهمها (حمض اللكتيك  LACTIC ACID) والذى يتكون نتيجة لنقص الأكسجين فى الدم ، وعندما يصل هذا الحمض إلى مستويات عالية فى الدم ، فأنه يؤدى إلى خلل فى التفاعلات الكيميائية الطبيعية للعضلات المجهدة  ويؤلمها .
    والحل الأمثل عند مزاولة الرياضة والتخلص السريع من حمض اللكتيك ، هو أداء التمارين ببطىء مع فترة استرخاء من التمارين بعد ذلك .

  • إذا كنت تمارس الرياضة ، فيجب الحصول على الحذاء المناسب ، لأن الحذاء الخاطئ قد يؤدى الى آلام بالساقين ، وحتى قد يؤدى إلى وجع بالظهر .

  • كن صبورا ، فأن إصلاح ما أفسده الدهر يجب أن يأخذ بعض الوقت لكى يعود إلى حالته  الطبيعية الأولى

  •  أشرب الكثير من السوائل لأن الجفاف قد يكون سببا أساسيا لآلام العضلات.