أرجو للمتصفح الكريم أن يحصل على المتعة والفائدة القصوى من تصفح هذا الموقع والوقوف على المحطات العديدة التي أشتمل عليها، والتي في كل واحدة منها يوجد مخرج لبعض الأزمات، أو المشاكل الصحية التي قد تلم به أو أحد من الأقارب أو الأحباء، ويكون الخير فيما أطلع عليه واستفاد منه وأفاد الآخرين منه بإذن الله.
متعكم الله جميعا بالصحة والعافية، وكفانا وإياكم شر كل مكروه، إنه سميع قريب مجيب.

نزيف الأنف

Nose bleed

هو عبارة عن نزف من الشعيرات الدموية المنتشرة على الغشاء المخاطى المبطن للأنف ، وسبب ذلك هو أمور عدة ، أهمها جفاف الغشاء المخاطى ، وتكون بعض الصلابة عليه خصوصا إذا كان الجو بارد وجاف ، أو أن يضع بعض الأطفال أصابعه باستمرار فى فتحتى الأنف لديه ، خصوصا لدى صغار السن ، أو أنه نتيجة لمرض عضوى مثل ارتفاع ضغط الدم ، أو تصلب فى الشرايين لدى كبار السن .
وربما يكون السبب هو حادث عارض أصاب الأنف بشدة ، أو حادث متعمد كما فى المشاجرات ، أو مباريات الملاكمة العنيفة مثلا .

واليك بعض النصائح الطبية التى تساعد فى التغلب على تلك المشكلة ، والحد من المضاعفات .

  • قبل أن تحاول السيطرة على النزيف من الأنف ، يجب اخراج الجلطة الدموية الموجودة بداخل الأنف ، وذلك بالتنخيم  أو محاولة العطس بشدة لاخراج تلك الجلطة الدموية . لأن الجلطة الدموية تشبه عمل الخازوق فى جدران تلك الأوعية الدموية النازفة ، فإذا أمكن التخلص من تلك الجلطة ، فهذا معناه أن جدران الشريان الممزقة ، سوف تعود إلى الانقباض بسهولة ودون عائق ولكى يكف الدم عن التسرب منها ، وهذا أمر هام سوف يساعد كثيرا على الحد من النزف . وهو مجرد العطس لإخراج الجلطة ، مع الضغط البسيط على جانبى فتحة الأنف .

  • ضع بعض من القطن المبلل بأحد المستحضرات الطبية مثل نقط ( الأفرين ) أو استعمال الخل الأبيض المخفف بالماء داخل فتحتى الأنف .

  • يمكن وضع شريط صغير من الشاش المبلل بالماء فى فتحتى الأنف ، وذلك لوقف النزيف .

  • يمكن الضغط على جانبى فتحة الأنف لمدة 7 دقائق ، فلو أن الدم لم يكف عن التدفق ، ضع سدادة من القطن فى الأنف ، وأضغط مرة أخرى ، وسوف يكون فعال فى تلك المرة ، وأترك السدادة لمدة 20 دقيقة قبل أن تأخذها خارجا .

  • أجلس فى الوضع جالسا ، ولا تستلقى على ظهرك ، حتى لا يسيل الدم إلى حلقك من الخلف

  • جرب استعمال بعض من الثلج ، الذى يعمل على محاولة غلق الأوعية الدموية ، ويقلل النزيف

  • عند حدوث النزف من الأنف فانه يأخذ ما بين 7 إلى 10 أيام حتى يبرأ مكان النزيف . حيث أن النزف يكف بتكون الجلطة الدموية ، والتى تتحول إلى قشرة صلبة عند تمام الشفاء .
    فلو قدر أنك أردت أن تنزع تلك القشرة من مكانها ، فأن النزف سوف يعود مثلما كان ، لذا أترك تلك القشرة فى مكانها حتى تسقط بمحض أرادتها .

  • ضع بعض من الكريمات التى تحتوى على المضادات الحيوية مع بعض الكورتيزون ، مثل الديبروجينتا ( DIPROGENTA  )  أو ( الكيناكومب    KENACOMB  ) . حيث أنها تبقى على المكان خالى من الميكروبات ، وتمنع تكون القشور والصلابة داخل الأنف ، خصوصا إذا أردت العبث فى الأنف المصاب .

  • أحصل على بعض الحديد فى صورة أقراص ، فهو قد يعوض النقص فى فقر الدم الذى حدث اثناء النزف .

  • لا تتناول الأسبرين حين الاصابة بنزيف الأنف ، حتى لا يسيل الدم بغزارة ، ويطول زمن التجلط .

  • تجنب تلك الأطعمة أو المشروبات التى تحتوى على السليسلات ، وتلك  مادة شبيهة بالأسبرين موجودة فى الشاى والقهوة ، ومعظم أنواع الفاكهة ، وبعض الخضراوات . كما أنها موجودة فى اللوز  التفاح ، والمشمش ،  والتوت ، والبرقوق ، والعنب ، والفلفل الأخضر ، والخوخ ، الطماطم ، الخيار والمخللات من الأطعمة .

  • حافظ دوما على أن يكون ضغط الدم لديك متوازن ، وتجنب ارتفاعه ، لذا يجب الامتناع عن الدهون ، وخفض نسبة الكلسترول فى الدم .

  • حاول دوما أن تتنفس هواء رطب ، أى تتنفس من خلال الأنف بدلا من الفم ، ويمكن وضع أحد تلك الأجهزة الكهربية التى ترطب الجو من الحجم الكبير فى غرفة النوم أو المعيشة ، وتلك تعمل على توفير الرطوبة اللازمة ، فى الأجواء الجافة ، ويمكن تعقيم تلك الأجهزة مرة كل أسبوع  بإضافة الخل إلى المياه المستعملة فى ترطيب الجو .

  • تناول حصتك من فيتامين ( ج ) المقررة لك يوميا ، لأن فيتامين ( ج ) يعمل على تكون مادة الكولاجين وهى مادة هامة ولازمة لبناء الأنسجة فى الجسم . ومن ضمن تلك الأنسجة الهامة هو المخاط اللازم لترطيب المسالك التنفسية العليا.

  • حاذرى من استعمال حبوب منع الحمل ، فبعضها قد يكون السبب وراء نزيف الأنف ، نظرا للخلل فى مستوى الهرمونات فى الدم .

  • يجب الامتناع عن التدخين ، لأنه يعمل على جفاف الأنف وبالتالى يساعد على النزف منه .