أرجو للمتصفح الكريم أن يحصل على المتعة والفائدة القصوى من تصفح هذا الموقع والوقوف على المحطات العديدة التي أشتمل عليها، والتي في كل واحدة منها يوجد مخرج لبعض الأزمات، أو المشاكل الصحية التي قد تلم به أو أحد من الأقارب أو الأحباء، ويكون الخير فيما أطلع عليه واستفاد منه وأفاد الآخرين منه بإذن الله.
متعكم الله جميعا بالصحة والعافية، وكفانا وإياكم شر كل مكروه، إنه سميع قريب مجيب.

ضغط الدم المرتفع

Hypertention

ضغط الدم هو الجهد المبذول من القلب لدفع الدم فى دورا نه بالجسم ضد مقاومة الأوعية الدموية لذلك .

وضغط الدم يقرأ ( بسط ، ومقام ) :
أو رقم علوى ( بسط ) .. وهذا يمثل قوة انقباض القلب لدفع الدم فى الشرايين SYSTOLIC PRESSURE .
والسفلى ( مقام ) .. وهذا يمثل مرحلة ضغط الشرايين عندما يكون القلب فى حالة DIASTOLIC PRESSUR ، مرتخيا ما بين الضربات .
وضغط الدم الطبيعى هو (120 / 80 مم زئبقى) .. وما كان أكثر من ذلك فإنه يعتبر مؤشرا لإمكانية حدوث ضغط الدم المرتفع .
ومدى انتشار هذا المرض كبيرة جدا فى كثير من بلدان العالم المتمدين فمثلا فى أمريكا تكون نسبة الإصابة 1 إلى 6 من أفراد المجتمع حيث يصل الضغط فى المتوسط إلى 140/ 90 مم زئبقى .
ومع أن هذا الرقم لا يمثل الأنواع الشديدة من الضغط ، ولكنه بمرور الوقت قد يؤدى إلى زيادة المخاطر بحدوث النوبات القلبية ، أو جلطات المخ ، إذا أهمل ولم يعالج السبب

والأسباب عديدة نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر :
زيادة الوزن ، ونوع الطعام الذى نتناوله .. له تأثير مباشر على حدوث ضغط الدم المرتفع .
فمثلا وجد أن تناول مركب ( الأوميجا 3 ) .. والموجود فى الأسماك الزيتية وزيت بذر الكتان ، يمكن أن يخفض من مستوى مادة سابحة فى الدم تسمى ( الثرمبوكسان Thromboxane ) وتلك المادة ينتجها الجسم نفسه ، وهى تؤدى إلى انقباض فى الأوعية الدموية ، وبالتالى إلى رفع ضغط الدم .
كما وجد أن الأفراد الذين يداومون على أكل الفاكهة ، والخضراوات ، والتى بها قدر وافر من الماغنسيوم والألياف ، هم أقل عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم ، مقارنة بهؤلاء الذين لا يأكلون الألياف فى طعامهم .
كذلك فإن أكل الثوم ، وأقرانه من الفصيلة الصليبية مثل : الكرنب والقرنبيط والبروكلى والكراث ، لها أثر فعال فى المحافظة على ضغط الدم الطبيعى من الارتفاع .
كما أن نبات الكرفس به مركب يسمى ( بيوتيل فاثليد 3 ) والذى له خاصية خفض ضغط الدم المرتفع ولذا يستعمله الصينيون فى علاج ضغط الدم المرتفع منذ زمن طويل .
كما أن فيتامين ( ج ) له دور مؤثر وفعال فى خفض ضغط الدم المرتفع لذا يلزم المحافظة على أكل الحمضيات ، والفاكهة والخضراوات الأخرى لغناها بهذا الفيتامين .
والكالسيوم .. يلعب دورا أخرا فى خفض ضغط الدم المرتفع وهذا موجود فى منتجات الألبان ، وأنواع الطعام الأخرى الغنية بالكالسيوم .
ولا يخفى دور البوتاسيوم .. فى هذا الصدد ، حيث أن البوتاسيوم يعمل على موازنة ضغط الدم والحيلولة دون ارتفاعه ، والبوتاسيوم موجود فى الموز والزبادى قليل الدسم والبطاطس والخيار والمشمش الجاف والكنتالوب ، وعصير البرتقال والبطيخ .
ولكن يجب الحذر لمرضى الكلى ، فلا يجب عليهم أكل هذا الطعام لأنه يضر بهم .
والتحذير الشديد لمرضى ضغط الدم المرتفع ، هو عدم أكلهم لملح الطعام بأزيد من النسب اليومية المقررة وهى 2 جم من الملح ، أى أقل من نصف ملعقة صغيرة - فى جميع أنواع الطعام - فى اليوم الواحد ، لأن عنصر الصوديوم الموجود فى ملح الطعام ، هو المتسبب الأول لهذا المرض.