أرجو للمتصفح الكريم أن يحصل على المتعة والفائدة القصوى من تصفح هذا الموقع والوقوف على المحطات العديدة التي أشتمل عليها، والتي في كل واحدة منها يوجد مخرج لبعض الأزمات، أو المشاكل الصحية التي قد تلم به أو أحد من الأقارب أو الأحباء، ويكون الخير فيما أطلع عليه واستفاد منه وأفاد الآخرين منه بإذن الله.
متعكم الله جميعا بالصحة والعافية، وكفانا وإياكم شر كل مكروه، إنه سميع قريب مجيب.

فيتامين (إى)

Vitamin E (Tocopherol)

أكتشف هذا الفيتامين عام 1920 وقد وجد الباحثون أن نقص هذا الفيتامين في الطعام يؤدى إلي قلة الخصوبة لدى الجنسين ، وعدم القدرة على الإنجاب لذا فإن ترجمة أسمه العلمي الإغريقي حرفيا .. هي ( منجب الأطفال ) .
وبنفس الأهمية فهو عامل هام للجهاز العصبي ، ومضاد قوى للأكسدة ، وهو يعتبر خط الدفاع الأول ضد أكسدة دهون الدم ، حيث أن جدران الخلايا المكونة للجسم مكونة من دهون غير مشبعة بالاتحاد مع البروتين .. وعند الأكسدة فإنها تكون أكثر عرضة للإصابة بالمرض وتحفز عمل المثيرات السرطانية في الخلايا والإصابة بالسرطان وأمراض القلب .
ومصادره الجيدة هي .. الزيوت النباتية والقمح الكامل ( بالنخالة) وزبد الفول السوداني والبطاطا الحـلوة والمكسـرات .. وإن أخذ فيتـاميـن (E) مـع السلنـيـوم يجعل كل منهما يقوى مفعول الأخر كمضاد قوى للأكسدة.
وهذا الفيتامين مقاوم للشيخوخة ويعمل بعدة طرق .. فهو بالتعاون مع فيتامين (ج أو C) يمنعان عمل الجذور الحرة free radicals من تأثيراتها الهدامة والإقلال من مستوى الأكسدة للدهون الهامة في الجسم ، وبالتالي الحفاظ على خلايا الجسم في أن تعمل فى حيوية ونشاط .
وتعاطى فيتامين (E) مع السلنيوم .. يحسن من القوى الجسمية والذهنية لدى كبار السن ، ويمنع سرطان البروستاتة ، ويعالج الآثار السيئة لأمراض الروماتزم والتى تتمثل فى تصلب وآلام في المفاصل وصعوبة في الحركة كما أنه يقلل من الاعتماد على المسكنات المعتادة في مثل تلك الحالات .

كما أن فيتامين (E) يحارب السرطان بطرق ثلاثة .

  • منع الخلايا من التأكسد أو نضجها لمرحلة حدوث السرطان .
  • يكافح وجـود الخلايـا السيئة أو المتسرطنة .. وذلك بإحباط تحول مادة ( النيترات ) فى المعـدة إلى مـادة مشجعة للسرطان المعروفة باسم ( نيتروز أمين ) .
  • بأنه منشط للجهاز المناعي الذي يتولى أمر المواد الغير مرغوب فيها داخل الجسم ، ويقضى عليها .

مدى تأثيره على القلب ..
فهو يوصف لمرضى القلب لأسباب عدة منهـا حمايـة المزيد من خلايـا القلب مـن التدمير الناتـج عـن الأكسـدة كذلك فإنـه يمنـع حـدوث تجلـط الـدم وذلك بخفض إنتاج مادة (الثرمبوكسان THROMPOXAN) وهى مادة قوية تحفز من حدوث التجلط داخل الأوعية الدموية ، وهذا التجلط يؤدى بدوره إلى حدوث النوبات القلبية مثل الذبحة ، أو حدوث جلطة فى المخ ، أو ما شابه ذلك .
كذلك فإنه يعادل تأثير هرمون الأستروجين الموجود فى ( حبوب منع الحمل) والذى يؤدى إلي تأثير سلبي والعمل على زيادة تجلط الدم داخل الأوعية الدموية
وقد وجد أيضا أنه يقوى الجهاز المناعي في الجسم ؛ بتحسين خواص كريات الدم البيضاء كما ونوعا .. ويساعد على زيادة (T–Cells) البيضاء ومادة ( الأنترلوكين 2 ) .. والتي تهاجم مصادر العدوى المختلفة .
وفى الأطراف فإنه يمنع تقلص العضلات وذلك بتحسين الدورة الدموية لتلك الأطراف كاليدين والساقين .
كما أن له تأثيرا جيدا على عضلات الجسم خصوصا مع الرياضيين ، وذلك بحماية ألياف تلك العضلات من التأكسد بفعل المجهود العنيف المبذول أثناء التمارين . وهو ذو فائدة عظيمة حيث يعمل على الحد من آثار التلوث .. ولا ينكر فضله فى ذلك .. فهناك الأوزون ودخان السجائر وتلوث الماء والهواء وكلها تسبب أكسدة خلايا الجسم وتعرضها للأمراض المختلفة والمدمرة .
فالأوزون .. هو مركب أساسي للأدخنة العالقة في الجو من ( مخلفات عادم المصانع والسيارات ) في المدن الكبرى والصناعية ، وهو يعمل على خفض مناعة الجسم ويجعله هدفا للإصابة بالأمراض المختلفة .. وذلك بأكسدة خلايا الجسم وعلى الأخص خلايا الجهاز التنفسي ، لذا فإن فيتامين E يحيط الخلايا بدروع وقائية ضد تلك المضار الصحية .