أرجو للمتصفح الكريم أن يحصل على المتعة والفائدة القصوى من تصفح هذا الموقع والوقوف على المحطات العديدة التي أشتمل عليها، والتي في كل واحدة منها يوجد مخرج لبعض الأزمات، أو المشاكل الصحية التي قد تلم به أو أحد من الأقارب أو الأحباء، ويكون الخير فيما أطلع عليه واستفاد منه وأفاد الآخرين منه بإذن الله.
متعكم الله جميعا بالصحة والعافية، وكفانا وإياكم شر كل مكروه، إنه سميع قريب مجيب.

التوت البري

Cranberry

Vaccinium macrocarpon

الأجزاء المستخدمة وأين تنمو:
التوت البري المعروف بالكارنيبرى، هو من نفس عائلة العنبية bilberry. أصله من أمريكا الشمالية وينمو في المستنقعات، كما ينمو فى أماكن أخرى شبيهة حول العالم، حيث تأكل منه الثمار الطرية.

المركبات الفعالة:
يمنع التوت البري البكتيريا المعروفة بـ E-Coli، والتى هى من أكثر المسببات المرضية لحدوث عدوى المسالك البولية الحاد، وعدوى المسالك البولية المتكرر الناجم عن التصاق البكتريا بالخلايا المبطنة لجدار المثانة.  وكون عصير التوت البرى يحول بين التصاق تلك البكتريا بخلايا المثانة، لذا فإنه يجعلها محايدة وغير مؤذية، أو مسببة لالتهاب المسالك البولية.
وفي الآونة الأخيرة، اتضح أن الأنثوسياندين pro-anthocyanidins الموجود في التوت البري له تأثير مضاد لإلتصاق البكتريا الضارة بالغشاء المبطن للجهاز البولى. 
كما ثبت أن التوت البري يخفف من مستويات البكتيريا في المثانة عند كبار السن من النساء بصورة ملموسة أكثر من تلك الخاضعة للعلاج الارضائي، الأمر الذي يمكن أن يساعد في منع حدوث العدوى مستقبلا.
كما توصلت دراسة إرشادية صغيرة أجريت على نساء يتراوح أعمارهن من 15-45 سنة يبين تاريخهن الطبي إصابتهن بعدوى المسالك البولية المرتجع والمتكرر، إلى أن العلاج اليومي بالتوت المغلف فى صورة كبسولات (400 مليجرام في اليوم) لمدة ثلاثة أشهر قد عمل على خفض تكرار عدوى المسالك البولية بصورة ملموسة،  بالنساء اللائى يخضعن للعلاج الارضائي Placebo.
وتوحي الدراسات التمهيدية الأخرى التي أجريت على الإنسان بأن التوت البري يمكن أن يساعد المصابين بالمفاغرة البولية  enterocystoplasties and urostomies
(وهى عملية جراحية لتصريف البول عن طريق عمل شق جراحى بالبطن نظرا لعدم امكانية خروج البول عن طريق مجرى البول المعتاد)  في الإبقاء على نظافة ذلك المجرى الجراحى وبدون استفحال  تواجد المخاط داخل المثانة البولية. 

ما هو المقدار الذي يتم عادة تناوله؟
يمكن تناول كبسولة واحدة من عصارة التوت البري المركز (400 مليجرام) مرتين في اليوم. أو تناول ملء عدة كاسات من عصير التوت البري عالي الجودة كل يوم كما يمكن تناول خلاصة التوت البري المركزة او صبغة التوت البري بمقدار 5-3 ملي لتر ثلاثة مرات في اليوم.

تم استخدام التوت البري بالارتباط مع الحالة التالية:

  • عدوى المسالك البولية
  • حصوات الكلى والملح البولى

الاستخدام التاريخي أو التقليدي:
تم استخدام التوت البري لمنع حصوات الكلى و"حصوات المثانة" وكذلك لإزالة السموم العالقة من الدم. وقد تمت التوصية منذ مدة طويلة باستخدام التوت البري للذين يعانون من عدوى المسالك البولية المتكرر.

هل توجد هناك أي آثار أو تفاعلات جانبية ؟
ليس لشراب التوت البري المركز أية آثار جانبية معروفة، وهو آمن للاستعمال أثناء الحمل والإرضاع. كما يجب عدم استعمال التوت البري كبديل للمضادات الحيوية أثناء عدوى المسالك البولية الحاد.