أرجو للمتصفح الكريم أن يحصل على المتعة والفائدة القصوى من تصفح هذا الموقع والوقوف على المحطات العديدة التي أشتمل عليها، والتي في كل واحدة منها يوجد مخرج لبعض الأزمات، أو المشاكل الصحية التي قد تلم به أو أحد من الأقارب أو الأحباء، ويكون الخير فيما أطلع عليه واستفاد منه وأفاد الآخرين منه بإذن الله.
متعكم الله جميعا بالصحة والعافية، وكفانا وإياكم شر كل مكروه، إنه سميع قريب مجيب.

زهرة الآلام

Passion Flower

Passiflora incarnata

الأجزاء المستخدمة وأين ينمو:
إن جمال زهرة الآلام جعل منها عشبة معروفة جدا، وتستوطن هذه النبتة شمال وسط وجنوب أمريكا (فيرجنيا، تكساس، وتنيسى). وبالرغم من أنها أساسا نبتة مدارية إلا أن 400 نوع منها تنمو في الأجواء الباردة، وهى تزرع الأن على نطاق واسع فى كل أنحاء أوروبا، خصوصا فى ايطاليا. 
وترجع تسمية زهرة الآلام إلى القرن السابع عشر، حيث يرجع سر جمال أزهارها الناتجة من براعمها الحقيقية، والتى هى أشبه بالتاج الذى يتألف من اللون الأبيض، والوردى. وتستخدم أوراقها وأغصانها وأزهارها للأغراض الطبية.
وتستعمل كل الزهرة، كمهدئ، ومزيل للأرق، وأيضا لعلاج بعض حالات الهستريا، ونوبات الصرع. 

الاستخدام التاريخي أو التقليدي:
إن الاستخدام التاريخي لزهرة الآلام لا يختلف كثيرا عن استخدامها كعقار لطيف مسكن. ولم يبدأ الاستخدام الطبي لهذه العشبة إلا في أواخر القرن التاسع عشر في الولايات المتحدة. وتم استخدام زهرة الآلام لمعالجة القلق والتوتر العصبي، والتشنج المعد معوي. وباختصار، فإن آثار زهرة الآلام يعتقد أن تعمل أساسا على الجهاز العصبي والمخ، خاصة بالنسبة للقلق الناتج عن الهموم العقلية وإجهاد العمل.

المركبات الفعالة:
لعديد من السنوات قد خلت، أثبت الباحثين عن هذا النبات أن هناك مجموعة من أشباه القلويدات harman alkaloids. مثل جلوكوزيدات السينوجين Cyanogenic glycosides. والاندول Harman  (الهارمان)، ضمن المركبات الفعالة الموجودة بهذا النبات. كما أكدت الدراسات الحديثة أشارت إلى وجود الفلافينودات flavonoids. والتى منها الأبيجنين في زهرة الآلام كعنصر أساسي مسئول عن التهدئة وتقليل القلق، كذلك تحتوى الزهرة على من كل مادة السيروتوتين والذى يعتبر العنصر الكميائى الهام فى تخاطب خلايا المخ مع بعضها البعض.
ويوصى دستور الصيدلة الأوروبي بمنتجات زهرة الآلام التي تحتوي على أقل من 0.1% من مجموع الفلافينويدات، والتى يعزى إليها  الدور الأساسي الذى تلعبه زهرة الآلام في علاج القلق، وكمسكن، ومزيل للتوتر والآلام فى الجسم.  
وفي هذا الإطار فإنه عادة ما تستخدم العشبة مع الناردين valerian. والليمون العطرى lemon balm. وأعشاب أخرى ذات خصائص مسكنة.

وتستخدم زهرة الآلام مع الحالات التالية

  • القلق والأرق، وعدم القدرة على النوم.
  • مخفف للآلام، ومضاد للتقلصات العضلية.

ما هوالمقدار الذي يؤخذ عادة؟
إن المقدار الذي يوصى بتناوله من العشبة المجففة لزهرة الآلام هو 4-8 جرامات ثلاث مرات يوميا ولعمل شاي يؤخذ 0.5-2.5 جرامات من العشب، تنقع في ماء مغلي لمدة 10-15 دقيقة ويشرب مرة أو مرتين كل يوم.
وكبديل تستخدم الصبغة بمقدار 2-4 مل من زهرة الآلام يوميا.
وكما هو مذكور أعلاه، فإن الكثير من المنتجات العشبية تخلط مع زهرة الآلام للحصول على الخواص المسكنة، لخفض وعلاج القلق.