أرجو للمتصفح الكريم أن يحصل على المتعة والفائدة القصوى من تصفح هذا الموقع والوقوف على المحطات العديدة التي أشتمل عليها، والتي في كل واحدة منها يوجد مخرج لبعض الأزمات، أو المشاكل الصحية التي قد تلم به أو أحد من الأقارب أو الأحباء، ويكون الخير فيما أطلع عليه واستفاد منه وأفاد الآخرين منه بإذن الله.
متعكم الله جميعا بالصحة والعافية، وكفانا وإياكم شر كل مكروه، إنه سميع قريب مجيب.



وهذا النوع هو الأحدث بين بدائل النيكوتين المتوفرة في الأسواق. وبعد أن تمت جميع الاختبارات اللازمة على هذا النوع من بدائل النيكوتين ، فقد أجازت منظمة الأغذية والأدوية العالمية FDA أول نوع من أقراص الاستحلاب المحتوية على النيكوتين والتي تصرف من على الرف لمن يرغب في الكف عن التدخين.
وتوجد هذه الأقراص بجرعات ثابتة ( 2 أو 4 ملليجرام ). وعلى المدخن الذي يود أن يقلع عن الدخان أن يحدد التركيز الذي يناسبه ، ويقدر ذلك اعتمادا على قياس الزمن منذ أن يصحو المدخن السابق من نومه ، وحتى يبدأ في إشعال أول سيجارة له.
والشركات المصنعة لمثل تلك الأقراص توصى باستعمالها لمدة 12 أسبوع.
وذلك بتناول قرص للاستحلاب لكل ( 1 – 2 ساعة ) ولمدة 6 أسابيع ، وبعدها تناول قرص واحد كل ( 2 – 4 ساعات ) لمدة 3 أسابيع ، وفي النهاية ، قرص واحد بعد ذلك لكل ( 4 – 8 ساعات ) لمدة 3 أسابيع أخرى.

بالإضافة إلى ما يلي:
  • وقف تناول جميع أنواع التبغ عند بدأ المعالجة بأقراص الاستحلاب تلك.
  • لا تأكل أو تشرب قبل استعمال أقراص الاستحلاب تلك بحوالي 15 دقيقة ، حتى لا يهبط مستوى النيكوتين اللازم للجسم المتولد من تلك الأقراص بفعل الشراب أو الطعام.
  • أمتص تلك الأنواع من الأقراص وهى موجودة بالفم وحتى تذوب تماما.
  • لا تعض على تلك الملبسات ، أو تكسرها في الفم ، أو تبلعها كما تفعل في أنواع السكاكر الجامدة الأخرى.
  • يجب أن تمتنع عن استعمال تلك الملبسات بعد 12 أسبوع من بدأ تناولها. لو كنت تشعر بأنك لا زلت في حاجة إليها ، بلغ طبيبك بذلك وعليه أن يحدد ما يمكن فعله.
  • لا تستخدم تلك الملبسات المستحلبة لو كنت تدخن ، أو تمضغ أي من أنواع التبغ ، أو تستعمل الشمة ، أو أي من أنواع التبغ الأخرى أو بدائل النيكوتين المشار إليها سلفا.

الأعراض الجانبية المحتملة بعد تناول أقراص النيكوتين للاستحلاب.
  • عدم القدرة على النوم.
  • رغبة في القيء.
  • سعال حاد.
  • حرقان بفم المعدة.
  • صداع.
  • غازات بالبطن وانتفاخ.