أرجو للمتصفح الكريم أن يحصل على المتعة والفائدة القصوى من تصفح هذا الموقع والوقوف على المحطات العديدة التي أشتمل عليها، والتي في كل واحدة منها يوجد مخرج لبعض الأزمات، أو المشاكل الصحية التي قد تلم به أو أحد من الأقارب أو الأحباء، ويكون الخير فيما أطلع عليه واستفاد منه وأفاد الآخرين منه بإذن الله.
متعكم الله جميعا بالصحة والعافية، وكفانا وإياكم شر كل مكروه، إنه سميع قريب مجيب.



لنأخذ مثلا الولايات المتحدة الأمريكية – لأن الإحصاءات بها أكثر دقة عن غيرها من البلدان – فإننا نجد أن التدخين بين البالغين من الأعمار قد انخفض بشكل ملحوظ من 42 % بين أعداد المدخنين في عام 1965 إلي ما يقرب 23 % في عام 2001م.
والذي يعتبر آخر إحصاء متوفر لهذه الفترة ، وأن حوالي 46 مليون فرد ظلوا مدخنين حتى عام 2001م. منهم 25 % من الرجال ، و 21 % من النساء العاملات.
وقد وجد أن التعليم له دور وأثر كبير في التوعية والتأثير علي تلك الفئة المتعلمة ، حيث قل بينهم عدد المدخنين ، وكلما كان الفرد أكثر علما ووعيا كلما باعد ذلك بينه وبين فكرة التدخين.